صحيفة عكاظ: عبدالله بن بندر يدشن «حاضنة النمو» لوادي مكة التقنية




صحيفة عكاظ: عبدالله بن بندر يدشن «حاضنة النمو» لوادي مكة التقنية

{:ar}صحيفة عكاظ: عبدالله بن بندر يدشن «حاضنة النمو» لوادي مكة التقنية{:}{:en}Deputy Emir of Makkah Inaugurates Growth Incubator to Support Entrepreneurs and Innovators at Wadi Makkah {:}

دشن أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة الأمير عبدالله بن بندر اليوم (الإثنين) “حاضنة نمو”، وذلك خلال زيارنة لوادب مكة للتقنية بالمدينة الجامعية في العابدية، للاطلاع على منتجاتها وشركاتها الناشئة التي تتوافق مع رؤية المملكة 2030. 

وشاهد الأمير عبدالله بن بندر خلال زيارتة نماذج مشاريع برنامج التدريب الصيفي لطلاب وطالباتت مسارات النمذجة ورياجة الأعمال والتصميم والبرمجة، والمتنوعة بين تطبيقات على الأجهزة الذكية ونماذج الحساسات والدوائر الإلكترونية والتصاميم الاحترافية، والحملات التسويقية للشركات الناشئة بوادي مكة.

واطلع الأمير عبدالله بن بندر على عرض مرئي عن الوادي بعنوان” من واد غير ذي زرع إلى واحة عالمية للإبداع والابتكار وريادة الأعمال”، بين فيه خدمات الشركة المتمثلة في الاستثمار في صناعة نقل التقنيةوتطويرها، وتأسيس حاضنات التقنية والاستثمار فيها، وتهيئة طلاب الجامعة للعمل في القطاع الخاص عبر التدريب والتأهيل وتوفير الفرص الوظيفية المناسبة والاستثمار في البحث العلمي. 

وأوضح العرض أ، وادي مكة استطاعت أ، تحقق 29 منتجاَ تقنيا!، و15 شركة ناشئة نجحت للدخول إلى سوق العمل وفرت خلالها 3 الآف فرصة عمل للشباب والشابات من الكاءات الوطنية، وقدر حجم الشركات الناشئة بوادي مكة 50 مليون ريال، فيما بلغت مبيعات تلك الشركات بنحو 45 مليون ريال. 

وتيتهدف خطة الوادي رفع الشركات الناشئة إلى 45 شركة وتقديم البرامج التدريبية والاستشارية والقانونية والإدارية والتقنية، وكذلك الدعم المالي وبناء النماذج الأولية داخل معمل النمذجة والتصنيع. 

وأطلع سموه على المخطط العام لشركة وادي مكة للتقنية، وهو تجسيد لرؤية الوادي ليكون حاضنة الأعمال ومنصة الانطلاق للشركات الناشئة، ويقع المشروع في الجزء الشرقي من المدينة الجامعية لجامعة أم القرى بالعابدية، والمرتبط بوسائل النقل العام من خلال محطة المترو والمزمع تنفيذه، ويضم المشروع حاضنات ومسرعات الأعمال، إضافة إلى الشريط التجاري المكون من فندق وادي مكة و المركز الإداري و مراكز الشركات العالمية إلى جانب جزء مخصص للسكن والأنشطة الاجتماعية.

وبعد انطلاقة «حاضنة نمو»، اطلع على نماذج من أعمال طلاب وطالبات التدريب الصيفي، ثم زار معمل الحساسات الإلكترونية الذي يحتوي على عدد من التجهيزات الحديثة في مجال تصميم النماذج الأولية للمنتجات الابتكارية، وتصنيع الحساسات والدوائر الإلكترونية الدقيقة والتي يعمل على تشغيلها نخبة من الشباب السعودي، كما وقف على الشركات الناشئة بالوادي والمتعلقة باستخدام الصور وتحليلها لخدمات إدارة الحشود، وجمع بيانات مواقع التواصل الاجتماعي وتحليلها بتقنيات الذكاء الاصطناعي، لإصدار تقارير تسويقية إلى جانب إنتاج الأجهزة الإلكترونية المتقدمة لدعم تطبيقات إنترنت الأشياء وخدمات التتبع والنقل، وكذلك استخدام تقنيات العلاج الطبيعي من خلال الألعاب الإلكترونية للأطفال المعاقين، إضافة إلى تصنيع الأجهزة الطبية لتحليل البكتريا أوتوماتيكيا باستخدام تقنيات الليزر، واستخدام تقنيات الفهم العميق والذكاء الاصطناعي في إنتاج تقنيات للسلامة المرورية.

كما شهدأمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة، توقيع 3 اتفاقيات تعاون بين وادي مكة للتقنية وهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة والغرفة التجارية الصناعية بمكة والجمعية السعودية للعمود الفقري.

وتهدف الاتفاقيات إلى التعاون بين وادي مكة للتقنية والجهات الثلاث لرفع مستوى الأداء وتطوير وتنمية الأرض المخصصة لوادي مكة للتقنية لتكون مركزا جاذبا للأعمال ومنصة للابتكار وريادة الأعمال.

المصدر: صحيفة عكاظ 


شارك :